سجل الزوار تعاون معنا أخبر عنا اتصل بنا
  
   الصفحـة الرئيسـة
   تعرف على الشيـخ
   آراء ومقـــــالات
   اســــتشـــارات
   الــفــتــاوى
   المكتبــة الصوتيـة
   بحوث ودراســات

137948607 زائر

  

 

حاليا صورة معبرة

 
 

عنوان الفتوى

ما يقال لمن رزق بمولود

رقم الفتوى  

17888

تاريخ الفتوى

13/11/1427 هـ -- 2006-12-04

السؤال

هل هناك ذكـر معين يقال لمن رزق مولود ويهنأ به، و ثبت عن النبي -عليه الصلاة والسلام- أو عن السلف الصالح .

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله، وبعد:
أخبر الله سبحانه وتعالى عن امرأة عمران أنها حين ولدت مريم عليها السلام قالت:
"وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ" [آل عمران: 36]، قال القرطبي: "حَفِظَ اللَّه مَرْيَم وَابْنهَا مِنْ الشيطان بِبَرَكَةِ دَعْوَة أُمّهَا، حَيْثُ قَالَتْ: "إِنِّي أُعِيذُهَا بِك وَذُرِّيَّتَهَا مِنْ الشَّيْطَان الرَّجِيم". وَلَمْ يَكُنْ لِمَرْيَم ذُرِّيَّة غَيْر عِيسَى.
ووردت التهنئة بالمولود عن بعض السلف، فقد ورد عن الحسن البصري –رحمه الله- أنه علَّم إنساناً التهنئة، فقال: قل: "بارك الله لك في الموهوب لك، وشكرت الواهب، وبلغ أشده، ورزقت بره ". أخرجه ابن المنذر في الأوسط كما في تحفة المولود ص ( 19 ) ، وابن عساكر في تاريخ دمشق ( 59/276 ).
وكان أيوب –رحمه الله- إذا هنأ رجلاً بمولود قال: " جعله الله مباركاً عليك، وعلى أمة محمد -صلى الله عليه وسلم-". ينظر: وصول الأماني بأصول التهاني ، للسيوطي ص ( 55)

رجوع طباعة إرسال
 
 

ما يقال لمن رزق بمولود
***

هل يحس الميت بزائريه ؟
***

علاج العقم
***