الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
عنوان الفتوى زنيت بأختي أكثر من مرة !!
المفتي العلامة الدكتور/ عبد الله بن عبدالرحمن الجبرين
رقم الفتوى 3660
تاريخ الفتوى 11/9/1429 هـ -- 2008-09-11
تصنيف الفتوى
السؤال

لقد زنيت بأختي أكثر من مرة بطريقة غير مباشرة بغير رضاها فكلما أتوب وأمشي في طريق الهداية يغويني الشيطان ثانياً مع العلم أني مدمن على العادة السرية ماذا أفعل وما هي كفارتي وليس في اليد حيلة للزواج مع العلم أني مصاب في قدمي وصار لي أكثر من سنة ولم أشفي فهل يمكن أن أجعل إصابتي نعمة وليست نقمة . وبارك الله فيكم .

الجواب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين . أما بعد :
فالزنا من كبائر الذنوب فقد قال الإمام أحمد رحمه الله : لا أعلم بعد القتل ذنباً أعظم من الزنا ، واحتج بحديث عبد الله بن مسعود أنه قال: يا رسول الله أي الذنب أعظم ؟ قال : أن تجعل لله ندّاً وهو خلقك ، قال : قلت : ثم أي ؟ قال : أن تقتل ولدك مخافة أن يطعم معك ، قال : قلت : ثم أي ؟ قال : أن تزني بحليلة جارك " ، فأنزل تصديقها في كتابه ( والذين لا يدعون مع الله إلها آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ... الآية ) الفرقان/68 .
والآيات هي : (وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً * يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً * إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً ) .
وقال تعالى: (و لا تقربوا الزنا إنه كان فاحشةً وساء سبيلاً)[ الإسراء:32] .
وفي حديث الإسراء (فانطلقنا إلى ثقب مثل التنور أعلاه ضيق وأسفله واسع يتوقد تحته نارا فإذا اقترب ارتفعوا حتى كاد أن يخرجوا فإذا خمدت رجعوا فيها وفيها رجال ونساء عراة فقلت من هذا ...) وفي آخر الحديث (والذي رأيته في الثقب فهم الزناة) رواه البخاري .
وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا يزني العبد حين يزني وهو مؤمن ولا يسرق حين يسرق وهو مؤمن ولا يشرب حين يشرب وهو مؤمن ولا يقتل وهو مؤمن) قال عكرمة قلت لابن عباس كيف ينزع الإيمان منه قال هكذا وشبك بين أصابعه ثم أخرجها فإن تاب عاد إليه هكذا وشبك بين أصابعه) رواه البخاري .
وإذا كان الزنا محرماً بين عموم الناس فإن حرمته أشد إذا وقع على المحارم، فقد روى أحمد في مسنده و الحاكم في مستدركه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من وقع على ذات محرم فاقتلوه. وقال الحاكم في المستدرك: صحيح ولم يخرجاه.
وقال ابن حجر في الزواجر عند سياق هذا الحديث: وأعظم الزنا على الإطلاق الزنا بالمحارم. انتهى .
فعلى من وقع في هذا المنكر العظيم أن يتوب إلى الله تعالى ويكثر من العبادة ويتشبث بالنوافل ويكثر من الصدقة ويبتعد عن مواطن الفتن وخاصة من زنى بها . ويصاحب الصالحين .
فيجب عليك وجوبا عينيا أن لا تختلي بأختك ، بل لا يجوز لك النظر إليها بل حاول أن تسكن خارج البيت أو تخرج خارج المدينة التي تسكن بها أختك .
ويجب عليك الإقلاع عن جميع المحرمات من مشاهدة الصور والمسلسلات والأفلام والمحرمات على النت .
وكما يجب عليك الإقلاع عن العادة السرية ، والتوبة إلى الله تعالى ، قبل أن يفاجئك الموت وتفوت ساعة الندم .
واعلم أن خير معين لك على ترك المنكرات ، الإكثار من العبادة والصدقة . فحافظ على قراءة القرآن يوميا بما لا يقل عن خمسة أجزاء ، وحافظ على الفرائض مع جماعة المسلمين ، والسنن وقيام الليل .
نسأل الله سبحانه وتعالى أن يعفو عنا وعنك. آمين .

اقرا ايضا
رجوع                   |                 طباعة                   |                 إرسال لصديق